أخبار اليمن

ذمار: “الحاكم” يطرد رئيس “حزب رأي” من فعالية سياسية

أعتبر حزب رابطة أبناء اليمن (رأي) بمحافظة ذمار, ما تعرض له رئيسه “محمد النهاري” من تهجم إثناء فعالية سياسية أقيمت مؤخرا?ْ بالمحافظة “تصرفا?ٍ غير أخلاقي وإفلاس سياسي”.
وقال بلاغ صحفي صادر عن الحزب أن النهاري تلقى دعوة لحضور فعالية سياسية نظمها المؤتمر من الرقمين (500588 -420070) في وقت متأخر من ليلة السبت الماضي? تدعوه لحضور الفعالية السياسية المنعقدة صباح الأحد 26/12/2010م غير أنه تفاجأ بقيام رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام بالمحافظة “حسن عبد الرزاق” بالتهجم عليه وتوجيه اللجنة المنظمة بإخراج رئيس فرع الرابطة من القاعة الذي كان قد حضرها بناء?ٍ على دعوة من المؤتمر الشعبي العام واتصالات هاتفية من مقر فرع المؤتمر.
وقال فرع حزب الرابطة بذمار في بلاغه أن حزب الرابطة بالمحافظة إذ يعبر عن استهجانه لهذا التصرف الغير أخلاقي والذي لا يمت لقواعد العمل الديمقراطي والتعددية السياسية والقبول بالرأي والرأي الأخر بأي صلة? ويؤكد على مدى الإفلاس السياسي الذي وصلت إليه قيادة الحزب الحاكم ويعكس مدى تخبطها في إدارة الأزمة السياسية التي تعصف بالبلاد? ورفضها التام والمطلق لأي مبادرات لإخراج الوطن من النفق المظلم الذي يسير فيه بفعل السياسات الخاطئة للسلطة ورموزها.حد تعبير البلاغ.
ويؤكد فرع (رأي) أن تلك الأعمال المبيتة والاستفزازية و اللامسئوله لن “تثني الحزب وقيادته في المحافظة عن طرح الرؤى والمشاريع الرابطية الوطنية التي تمثل مدخلا لحلحلة الأزمة الوطنية الراهنة ودعوته لكل الفرقاء للحوار من اجل إنقاذ البلد وتحقيق المساواة والمشاركة الحقيقة في السلطة والثروة.
ودعا الحزب “كل الأحزاب والتنظيمات السياسية إلى إدانة تلك التصرفات الهمجية ? والعمل من اجل حماية الهامش الديمقراطي والحريات العامة والتضامن مع ضحايا سلطة القمع والاستبداد.
هذا وقالت مصادر خاصة أن وساطات يقودها شخصيات سياسية واجتماعية ورسمية “تحاول الضغط على رئيس فرع رأي لقبول الاعتذار من رئيس المؤتمر عما حدث”, وهو ما يرفضه رئيس رأي معتبرا?ٍ الحادث استهداف لكيان الحزب وليس شخصه وان الاعتذار لا يكون إلى بشكله المناسب وأمام الناس.بحسب مصدر مقرب من النهاري.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق