حقــوق وحريـات

السلطات المصرية تفرج عن المدون مسعد أبو فجر بعد اعتقال دام ثلاثة سنوات

رحب اتحاد المدونين العرب بالإفراج عن المدون المصري مسعد أبو فجر? صاحب مدونة ” ودنا نعيش ” http://wednane3ish.katib.org ? صباح يوم الثلاثاء الموافق (1- شعبان- 1431هـ )( 13- يوليو- 2010 م ) بعد ثلاثة أعوام من احتجازه.
وكانت السلطات المصرية قد إعتقلت المدون أبو فجر منذ تاريخ 26ديسمبر 2007? على إثر ما بات يعرف حينها بـ ” أحداث الماسورة الثانية في سيناء ” علما?ٍ أن المحكمة أصدرت 14 حكم قضائي بالإفراج الفوري عنه لعدم وجود اتهامات موجهه ضده? إلا أن وزارة الداخلية المصرية ضربت بعرض الحائط جميع الأحكام القضائية.
واتحاد المدونين العرب إذ يعبر عن ترحيبه الشديد بالخطوة المصرية فإنه يشدد على أن احترام الحق في حرية الرأي والتعبير وحرية الوصول إلى المعلومات وتداولها وإشاعتها يشكلان دعامة أساسية لأي نظام ديمقراطي? كما أنها تشكل ضمانات لحماية جملة حقوق الإنسان في أي بلد من بلداننا العربية.
كما يشدد الاتحاد على أن اعتقال المدونين على خلفية آرائهم يشكل مساسا?ٍ بحقوق الإنسان ولاسيما ما نص عليه الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية. حيث نصت المادة رقم (19) من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان على أن “لكل شخص حق التمتع بحرية الرأي والتعبير? ويشمل هذا الحق حريته في اعتناق الآراء دون مضايقة? وفي التماس الأنباء والأفكار وتلقيها ونقلها إلى الآخرين? بأية وسيلة ودونما اعتبار للحدود”. وجاء العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ليؤكد في المادة (19) المبادئ الواردة في الإعلان العالمي نفسها? ولكنها تضيف في الفقرة الثانية من المادة (19) من العهد إطارا?ٍ عاما?ٍ لأشكال النشر “على شكل مكتوب أو مطبوع أو في قالب فني أو بأية وسيلة أخرى يختارها” ويعاود التأكيد على أية وسيلة يختارها? وهنا يعتقد أن الإضافة تجاوزت ضمان حرية العمل الصحفي إلى إتاحة فرصة نقل الأفكار عن طريق المصنفات الفنية? والقالب الفني كلمة تجمع أشكال الفن كافة. وعليه فقد أضاف العهد إطارا?ٍ أوسع لوسائل النشر? مع محافظته وتأكيده على أية “وسيلة أخرى يختارها”.
وعليه فإن اتحاد المدونين العرب يدعو الدول العربية كافة إلى تعزيز الحق في حرية الرأي والتعبير والحق في الوصول إلى المعلومات وتداولها وإشاعتها? لأن في ذلك تعزيزا?ٍ لعوامل قوة وصمود مجتمعاتهم.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق