أخبار اليمن

الحكم بالإعدام لدليل والشبواني لإدانتهما بإرتكاب عدة أعمال إجرامية وإرهابية

قضت المحكمة الإبتدائية الجزائية المتخصصة بأمانة العاصمة? بالإعدام حدا بحق منصور صالح سالم ناصر دليل ومبارك هادي علي مبارك الشبواني بعد ان دانتهم بالافعال الارهابية والإجرامية المنسوبة اليهم والتي نتج عنها استشهاد عدد من الضباط والجنود والمواطنين في محافظتي مأرب وحضرموت.
وقضى منطوق الحكم الذي أصدرته المحكمة في جلستها امس برئاسة القاضي محسن علوان رئيس المحكمة, بإدانة المتهمين بالإشتراك في عصابة مسلحة إرهابية استهدفت خلال العام المنصرم قيادات عسكرية وأمنية ومنشآت حكومية وأمنية ومعدات عسكرية? ومقاومتهما رجال الامن المكلفين بالقبض عليهما وتعريض سلامة المجتمع وامنه للخطر .
وتضمنت الأعمال الإرهابية التي أدينا في تنفيذها بأن قاما في 30 يوليو2009 م, بالإشتراك مع عناصر العصابة المسلحة في تنفيذ الإعتداء الذي استهدف أفرادا من القوات المسلحة في الخط العام بمحافظة مأرب وهم على متن وسيلة نقل تابعة للواء 101 مشاه?محملة بأسلحة وذخائر? حيث تم إطلاق النار عليهم من أسلحة مختلفة ? ونتج عن ذلك استشهاد جندي واحتجاز سبعة آخرين ونهب الشاحنة وحمولتها من الأسلحة والذخائر.. إلى جانب قيامهما في نفس اليوم بإطلاق النار على رجال السلطة العامة المكلفين بالقبض عليهما مما نتج عنه استشهاد جنديين ومواطن وإصابة ستة جنود آخرين .
كما أدينا بالمشاركة في الهجوم الإرهابي الذي استهدف في 3 نوفمبر 2009م مدير عام أمن حضرموت الوادي والصحراء ومدير الأمن السياسي ومدير مكتب البحث الجنائي واثنين من مرافقيهم أثناء مرورهم بسيارتهم في الخط العام بمنطقة خشم العين بمديرية العبر بحضرموت وأطلقوا عليهم النار من أسلحتهم ونتج عنه استشهاد العميد علي سالم عبدالله العامري مدير أمن سيئون الوادي والصحراء ? والعقيد أحمد أبو بكر باوزير مدير الأمن السياسي بمديرية سيئون ? كما استشهد في الهجوم مرافقيهم وهم صالح سالم بن كوير النهدي مدير مباحث القطن والجندي رامي علي حسين الكثيري والجندي زكي عرفان حبيش .
واستندت المحكمة في حيثيات حكمها إلى الأدلة المادية التي قدمتها النيابة الجزائية إلى جانب اعترافات المتهمين? والتقارير الرسمية.
وقضى الحكم بمصادرة المضبوطات المتعلقة بالقضية والمتمثلة باسلحة آلية وذخائر ومتفجرات ووسائل الاتصال والمواصلات .

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق