حقــوق وحريـات

نجل إمام الطائفة الإسماعيلية يطالب قيادتي اليمن والسعودية بورث والده

ناشد نجل إمام مذهب الطائفة الإسماعيلية قيادتي اليمن والسعودية بإعادة حقه في إرث والده الذي أعلن عن توفيه منذ سنوات? متهما?ٍ إخوانه غير الأشقاء الذين يحملون الجنسية السعودية بإسقاطه عنوة من حصر ورثة والده قبل أن يتمكن لاحقا?ٍ من إثبات أحقيته في الإرث من قبل المحاكم المختصة بنجران.
وقال المواطن اليمني محمد بن حسين بن إسماعيل المكرمي البالغ من العمر نحو 70 عاما?ٍ بأنه لم يحصل على شيء من حقه في تركة والده الإمام حسين بن إسماعيل المكرمي? إلا الشيء البسيط جدا?ٍ? موضحا?ٍ ان تركة والده تقدر بمئات الملايين من الريالات وغيرها من العملات النقدية وكميات الذهب والفضة والعقارات الأخرى.. مشيرا?ٍ إلى انه لم يتم تحقيق طلبه بإيقاف العقارات أو حتى حصرها والتي تقدر دخولها الشهرية بالملايين? حتى يتم الفصل في القضية رغم أنها منظورة في محاكم نجران منذ عدة سنوات.
واتهم محمد بن حسين المكرمي إخوانه غير الأشقاء باستغلال مرض والده قبل سنوات وقبل أن تعلن وفاته بإهدار أموال والده في أمور غير قانونية ومواصلة إهدارهم وعبثهم بتلك الأموال بعد إعلان الوفاة مستغلين إقامته في اليمن? كما يتهمهم بإخفاء الوصية الحقيقية لوالده وعدم إخباره بوفاة والده وبالوقوف وراء ما تعرض له من مضايقات ومشاكل وصلت حد اختطافه وإيذائه? فضلا?ٍ عما يتعرض له محاميه من اعتداءات ومضايقات في اليمن والسعودية بسبب وقوفهم إلى جانب الحق وأمام ادعاءات أشقائه بأن هذه الأموال والتركات هي ملك للطائفة الإسماعيلية وبدون أي إثباتات رسمية.
ووفقا?ٍ لما ورد في رسالة الحاج محمد بن حسين المكرمي فان الأسباب التي دفعت بإخوانه في السعودية إلى إسقاط حقه من ورثه الشرعي والتي اعترفوا بها خلال التحقيق معهم? هي أنه يمني الجنسية ولا يحق له الورثة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق