أخبار اليمن

الإفراج عن المهندسين الصينيين المختطفين عبر وساطة قبلية

أعلنت وزارة الداخلية مساء الثلاثاء الإفراج عن المهندسين الصينيين مع الجنديين المرافقين لهما والذين كانوا تعرضوا للاختطاف من قبل عناصر خارجة عن القانون أمس الأول في مديرية حبان بمحافظة شبوة .
ونقل مركز الإعلام الأمني عن الأجهزة الأمنية بمحافظة شبوة تأكيدها بأن المهندسين الصينيين في صحة جيدة ولم يلحق بهما أي أذى.. موضحة أن الإفراج عن المختطفين جاء إثر مساع?ُ حميدة قامت بها شخصيات اجتماعية بمحافظة شبوة وكللت بالنجاح .
وأشارت الأجهزة الأمنية إلى أن حملة أمنية مكونة من 20 طقما?ٍ مسلحا?ٍ كانت توجهت أمس إلى منطقة هدى آل لقموش بمديرية حبان التي تحصن فيها الخاطفون, وقامت بفرض طوق أمني على المنطقة? بالإضافة إلى قطع الطريق المؤدية إليها لإجبار الخاطفين على إطلاق سراح المهندسين الصينيين والمرافقين لهما .
وأكدت أن رجال الأمن سيظلون يلاحقون المتورطين في هذه الجريمة حتى يتم ضبطهم وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم العادل والرادع . .مشددة أنه لا تساهل مع مرتكبي جرائم اختطاف الأجانب التي تتنافى وقيم ديننا الإسلامي الحنيف وأخلاقيات شعبنا النبيلة فضلا عن كون هذه الجرائم تسيء إلى سمعة اليمن وتنعكس بآثار سلبية على مسيرة التنمية والاستثمار في الوطن.
وأوضحت الأجهزة الأمنية في شبوة أنه بعد عملية الإفراج سيبقى جزء من الحملة الأمنية الموجودة في منطقة هدى لقموش لملاحقة المتورطين في اختطاف المهندسين الصينيين إلى أن يتم القبض عليهم وتقديمهم للقضاء لينالوا جزاءهم العادل.
هذا وقد التقى محافظ شبوة الدكتور علي حسن الأحمدي مساء اليوم في عتق المهندسين الصينيين هولي ومونج اللذان يعملان خبيران في شركة (سنوبت) الصينية العاملة في قطاع أس 1 النفطي بشبوة? وهنأهما بسلامتهما وقدم لهما اعتذاره الشديد وأسفه لجريمة الاختطاف التي تعرضا لها .
وأكد أن الاختطاف جريمة نكراء وجرم قبيح محرم شرعا?ٍ وقانونا?ٍ?ولا يمت بصلة للتقاليد والقيم الحضارية التي يتسم بها أبناء محافظة شبوة وأبناء اليمن بشكل عام .. معلنا إدانة واستنكار كافة أبناء شبوة بكافة شرائحهم وانتماءاتهم القبلية وتوجهاتهم السياسية لهذا العمل الإجرامي المشين.
وشدد بأن أجهزة الأمن ستظل تتعقب مرتكبي جريمة الاختطاف لضبطهم وتقديمهم للعدالة في أقرب وقت ممكن? كما أكد المحافظ الأحمدي حرص قيادة المحافظة على تعزيز الإجراءات الأمنية الاحترازية بما يكفل تأمين حركة ونشاطات الخبراء العاملين في الشركات الأجنبية في المحافظة .
وأشاد بدور رجال الأمن و الشخصيات الاجتماعية الذين أسهموا في الإفراج عن الرهينتين الصينيتين دون تعريضهما لأي أذى. وأثنى على دور قيادات حزب جبهة التحرير الذين أسهموا في مساندة جهود الإفراج عن المهندسين الصينيين.
من جانبهما عبر المفرج عنهما السيدان هولي ومونج? عن سعادتها الغامرة بالإفراج عنهما بسلام? وقدما الشكر لقيادة المحافظة وللأجهزة الأمنية والشخصيات الاجتماعية ولكل من سعى في سبيل الإفراج عنها وتحريرهما من قبضة الخاطفين .
حضر اللقاء وكيل وزارة النفط والمعادن المهندس عبدالملك محمد علامة ومدير أمن المحافظة الدكتور العميد أحمد علي المقدشي وقائد محور عتق العميد محمد حسين جماعي? وعضو مجلس النواب ناصر محمد باجيل .
إلى ذلك تلقى محافظ شبوة الدكتور علي حسن الأحمدي مكالمة هاتفية من السفير الصيني بصنعاء ليو دنغليين عبر فيها باسمه وحكومة بلاده عن تقديره العالي للجهات الحكومية المعنية ولقيادة محافظة شبوة على الجهود التي بذلت لـتأمين عملية الإفراج عن المهندسين هولي ومونج دون تعريضهما لأي أذى.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق