كتابات

إرهاب

بطريقة قذرة دأب البعض على ممارسة الإرهاب النفسي بشكل مريض يحكي الواقع المؤلم والمرض المستفحل .. إرهاب بطريقة حديثة قديمة أو بطريقة مطورة .. يصيب هنا ويحققه هناك ويخفق مثلهما .. باسمه الحقيقي أو المستعار ويستعين أحيانا?ٍ بمستعاري الأسماء ممن على شاكلته .. وما علينا من كل ذلك فالمراد استشفاف حالة الوهن التي وصلوا إليها حيث :
• تستفز?ْ?ه صورتك فيحكم عليك بالرياء والسمعة !!
• يستفز?ْ?ه كلامك فيط?ِ?لع على ما في باطنك وي?ْصدر الحكم بحب الظهور والشهرة !!
• يستفزه نصحك فيقضي عليك بالحقد والمرض !!
• يستفزه نقدك فيباشرك بالنفاق والإرجاف والتثبيط !!
• تستفزه رؤيتك في أمر?ُ فيحكم عليك بالخفقنة وقلة العقل !!
• تستفزه حتى الصورة التعبيرية سواء كانت حقيقية أو مدبلجة أو كاريكاتورية فتنهال قذائف نفسيته همزا?ٍ وغمزا?ٍ ولمزا?ٍ وفلسفة !!
يتحدث عن القرآن ويس?ت?ِج?ر?ْ? الآيات ولا يتوقف عند (( قل لا يعلم من في السموات والأرض الغيب إلا الله )) (( وأسروا قولكم أو اجهروا به إنه عليم بذات الصدور )) (( إن بعض الظن إثم )) !!
لا يبارح مصطلح (داعشي) لسانه ومنشوره كلما وجد نفسه في مأزق نفسي انتقامي دون أن يحدد لنا ماهية الداعشي في قاموسه ولئن كان الداعشي من يمارس الإرهاب النفسي فإنه داعشي بامتياز !!

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق