أخبار اليمن

تحذيرات من انفجار الوضع في صنعاء واتهامات لحزب الإخوان بعرقله أي توافق

قال الكاتب والمحلل اليمني عبدالله الدهشمي أن التحالف الثلاثي (مشيخة الأحمر واللواء علي محسن والإصلاح ) يتحركون لإفشال أية تسوية للأزمة الراهنة.. مؤكدا?ٍ أن المواجهات الآن في صنعاء تكاد تقتصر بالقرب من مقر جيش علي محسن وجامعة الإيمان التابعة للشيخ عبد المجيد الزنداني المتهم من قبل أمريكيا ومجلس الأمن برعاية الإرهاب”.

وحول هدف إخوان اليمن (الإصلاح)? من إفشال هذه التسوية? وإذا ما كانوا يملكون قوة على الارض تمكنهم من ذلك أكد الدهمشي أن” قوة الإصلاح في تراجع من الناحية العسكرية وهي ليست قوة الحزب? لأنها بالأصل قوة القبائل التي انحاز أكثرها للحوثيين والتسوية? حيث يفقد حلفاء حزب اللواء والشيخ نفوذهما في السلطة وتقلل من حصة الحزب في الحكومة ولذلك يرفضون تسوية لا تضمن لهم هذا النفوذ”.

وأوضح الدهشمي في تصريحات خاصة لـ” البوابة نيوز” أن ما يجري في اليمن الآن هو من قبيل المناوشات? أو تشدد ما قبل التوصل لاتفاق? إلا أن القادم أخطر? فقد تنفجر حرب?ٍا في البلاد? ولكنها ستكون حربا محدودة.

وأكد الدهشمي أن حزب الإصلاح? الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين? له دور في الوضع الحالي بالبلاد? ولكنه حتى هذه اللحظة يرفض الاعتراف بكونه طرفا في الأزمة في حين ترفض الدولة أو رئاسة الجمهورية الدخول في حرب مباشرة مع الحوثيين ولذلك تتحرك أطرافا مجهولة? وإن كان أنصار الله ( جماعة الحوثي) يقولون إنهم ميليشيا التكفيريين وحلفاء اللواء علي محسن الأحمر وبيت الأحمر وبالتالي فالمجهول هنا مصدر خطر لا يتوقف على الحرب وإنما أيضا على هوية الفاعلين.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق