أخبار اليمن

قيادي إصلاحي يكشف موافقة حزبه على رفع المشتقات وخطة أعدتها قيادة الإخوان للفوضى

قال مصدر قيادي في حزب الإصلاح اليمني أن ما نشرته وسائل أعلام الحزب حول معارضته للتعديلات على أسعار بيع الوقود التي تم تطبيقه منذ فجر اليوم ألأربعاء لا أساس له من الصحة مؤكدا أن هذه الخطوة اتخذت بموافقة قيادة الحزب .

وأكد القيادي الإصلاحي الذي طلب عدم الكشف عن أسمة انه لا يوجد أي رفض من الوزراء التابعين للحزب في الحومة والمحسوبين على الحزب الإصلاح .مشيرا إلى أن حزب الإصلاح كان أول الأحزاب اليمنية التي وافقت على هذه التعديلات في أسعار المشتقات النفطية

على الصعيد نفسه نفي مصدر رسمي في هيئة رئاسة مجلس الوزراء صحة الإنباء التي روج لها إعلام حزب الإصلاح وقالت انه بصدد أعادة النظر في مشاركته في حكومة الوفاق ورفضه للتعديلات على أسعار بيع الوقود مؤكدا أن هذه الخطوة اتخذت بموافقة جميع الأحزاب المشاركة في حكومة الوفاق الوطنية بما فيها حزب الإصلاح .

وقال المصدر الرسمي في رئاسة مجلس الوزراء أن ما نشرته وسائل إعلام تابعة لحزب الإصلاح حول معارضة الحزب لهذه الخطوة الحكومية أمر لا أساس له من الصحة و يندرج في أطار محاولة التنصل عن أي مسئولية تجاه هذا القرار وإظهار نفسه بأنه لم يكن موافقا بهدف ابتزاز الحكومة.

وواضح المصدر أن هروب وزير الداخلية الإصلاحي (الإخوان المسلمين) خارج البلاد باتفاق مع قيادة حزبه ليكون بعيد أثناء رفع المشتقات وحدوث الفوضى التي خطط لها الحزب .

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق