أخبار اليمن

الشؤون العسكرية تعد خطة لإعادة الانتشار الأمني بالعاصمة صنعاء

أكد رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن أحمد علي الأشول ضرورة أن يكون رجل الأمن أنموذجا في الأداء الأمني وفي احترام القوانين والحرص على تنفيذها وكذا في حسن الهندام العسكري والتعامل مع المواطن أثناء تأدية المهام الأمنية في كافة النقاط وبما يؤمن تقديم صورة مشرفة عن رجل الأمن لدى المواطنين ويعكس تقديره لمهامه الأمنية الاختصاصية والوطنية.

وأشار رئيس هيئة الأركان العامة في الاجتماع الذي ضم أعضاء لجنة الشئون العسكرية والقيادات العسكرية والأمنية المعنية بإعداد خطة إعادة الانتشار الأمني بأمانة العاصمة اليوم? إلى أن الجانب الأمني يمثل أساس وشرط التنمية في البلاد ويتطلب بذل مزيد من الجهود من أجل تعزيزه وتجسيده في الواقع المعاش وذلك من خلال رؤية أمنية واضحة ودقيقة تساهم في إنجاحها كافة الجهات الأمنية والوحدات العسكرية والسلطة المحلية.

واستعرض الاجتماع الذي حضره وكيل وزارة الداخلية للشئون الأمنية اللواء عبدالرحمن حنش خطة إعادة الانتشار الأمني لأمانة العاصمة والتي تم إعدادها في ضوء نتائج النزول الميداني للجان المكلفة إلى كافة النقاط والمواقع بأمانة العاصمة والتي تتضمن جوانب تفعيل نقاط التفتيش والمراقبة وتحديد قوامها البشري والمادي ووحدات الدعم والإسناد المطلوبة لتعزيز أداء وفاعلية النقاط الأمنية في الأمانة.

وشدد الاجتماع على ضرورة تفعيل دور التحريات باعتبار التحريات أساس الجانب الأمني وتنشيط الأداء الامني في كافة النقاط.

وتطرق الاجتماع إلى النتائج السلبية لظاهرة انتشار السلاح والتجوال به في أحياء أمانة العاصمة .. مستعرضا?ٍ الخطوات الإجرائية للتوجه الجاد لمعالجة هذه الاختلالات الأمنية بمسؤولية عالية.

وطالب بتعاون جميع المواطنين وفي المقدمة القيادات العسكرية والأمنية والوجاهات الاجتماعية والشخصيات الاعتبارية في الإسهام الفاعل من أجل الحد من ظاهرة انتشار السلاح ومنع التجوال به في أحياء أمانة العاصمة وعواصم المدن اليمنية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق