أخبار اليمن

فيما أعتبره المراقبون معيب في حق الرئيس.. هادي يعتذر للسعودية بطريقته الخاصه

فيما عشرات اليمنيين يلاقوا حتفهم بين الحين والاخر على أيدي السلطات السعودية دون أن تحرك اليمن ساكنا. سارع الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي فور تلقيه نبأ مقتل الدبلوماسي السعودي بتقديم واجب العزاء والاعتذار على الحادث الذي وقع صباح اليوم بصنعاء.

وقد أثار هذا الأتصال إنتقاد الكثير من المراقبين الذين أعتبروه معيبا?ٍ في حق الرئيس, ولا ينسجم مع البرتوكولات الدبلوماسية.. حيث أبدى مراقبون إستغرابهم حيال الاتصال الذي اجراه رئيس الجمهورية مع وزير الداخلية في المملكة العربية السعودية الأمير محمد بن نايف للاعتذار عن الحادث.. مشيرين في تصريحهم لـ”شهارة نت” الى أنه كان بإمكان رئيس الجمهورية تكليف وزير داخليته لإبلاغ السلطات السعودية بطبيعة الحادث الذي أدى إلى استشهاد الدبلوماسي السعودي خالد سبيتان س?ْـبيل الدبلوماسي بالملحقية العسكرية بالسفارة السعودية بصنعاء.

وكانت وكالة الانباء اليمنية “سبأ” ذكرت أن الرئيس هادي إجرى اتصال بوزير الداخلية السعودي أطلعه فيه على طبيعه الحادث, كما عبر عن بالغ الآسى والأسف وصادق العزاء والمواساة للأمير محمد بن نايف وإلى أسرة وأهل وأصدقاء الشهيد خالد سبيتان سبيل.

واضافت أن الرئيس أبلغ وزير الداخلية السعودي بأنه قد تم توجيه اللجنة العسكرية والأمنية لسرعة التحرك لمتابعة وملاحقة الجناة المجرمين الإرهابيين والقبض عليهم لتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم الرادع.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق